وكالة صوت الحق الاخبارية http://www.sawtalhaq.com/ وكالة صوت الحق الاخبارية -
التاريخ : 15-08-2017
الوقـت   :  -  11:52pm 

ذوو إعاقة يتحدون إعاقاتهم ويمارسون حقهم الدستوري بالانتخاب

وكالة صوت الحق الاخبارية -

صوت الحق -

في مشهد تتجلى فيه مظاهر الانتماء والولاء للوطن، تحدى ذوو إعاقة إعاقاتهم بحضورهم الى مراكز الاقتراع للمشاركة بالانتخابات البلدية واللامركزية، وهو ما كان محل إجلال اللجان الانتخابية والمتطوعين الذين هرعوا لتقديم التسهيلات لهم للإدلاء بأصواتهم.

محمد ناصر آصر على أن يؤدي هذا الواجب الوطني في منطقة بسمان، متحاملا على عكازيه وتحدي اعاقته التي لم تمنعه من ممارسة حقه الدستوري في هذا اليوم، ايمانا منه بضرورة المشاركة في الانتخابات التي يعتبرها حقا من حقوقه لقناعته بأنها أحد عوامل التنمية وتقدم المجتمع.

يقول ناصر لوكالة الانباء الاردنية (بترا)، ان هذا اليوم يعزز في نفسه الثقة والانتماء، مشيرا الى ضرورة مشاركة جميع المواطنين بمن فيهم الذين يعانون من إعاقة ما.

واشار الى ان هناك عددا من المتطوعين قاموا بإرشادنا الى كيفية الاقتراع، موضحا ان قانون اللامركزية لم يكن مفهوما لديه سابقا لكن المتطوعين أرشدوه لإتمام العملية.

مي الكردي، التي تعاني من إعاقة بصرية قالت، ان اللجنة سمحت لها بإدخال والدها كمرافق لها لمساعدتها في الادلاء بصوتها الامر الذي سهل عليها الكثير كون ورقة الانتخاب لا تشتمل على طريقة بريل.

واضافت، ان توفر التسهيلات ووجود المتطوعين عند مداخل مراكز الاقتراع سهل علينا الكثير من المعاناة خصوصا شرح عملية الاقتراع سواء للبلدية أو اللامركزية، داعية جميع الاشخاص المعوقين الى التوجه لمراكز الاقتراع والادلاء بصوتهم كونه حقا من حقوقهم ونص عليه قانون ذوي الاعاقة.

الناطق الاعلامي باسم الهيئة المستقلة للانتخاب جهاد المومني قال، ان الهيئة عملت على تقديم الاولوية في الدخول الى مراكز الاقتراع لذوي الاعاقة وتهيئتها لاستقبالهم حيث هيأت الممرات الخاصة للكراسي المتحركة، وان تكون غرف الاقتراع لهم في القاعات الأرضية، اضافة الى السماح لهم باصطحاب مرافق لمساعدتهم في الوصول إلى مركز الاقتراع والصندوق، وكذلك مساعدتهم في عملية الاقتراع.

واشار الى توفر عدد من المتطوعين لإيصال ذوي الاعاقة الى صناديق الاقتراع والتعاون، مع المجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين في مجال التوعية والارشاد والدعم، وعقد الدورات التدريبية لذوي الاعاقة في هذا المجال.

من جهتها قالت القائم بأعمال "مديرية امكانية الوصول بالمجلس الاعلى لشؤون الاشخاص المعوقين" علا العلاونه، ان المجلس زود الهيئة بأسماء المدارس المهيأة والملائمة لذوي الاعاقة وذلك بعد الزيارات الميدانية للمدارس، اضافة الى عقد العديد من جلسات التوعية والتدريب لـ 45 متطوعا حول آلية التعامل والتواصل مع ذوي الاعاقة وشرح القوانين لهم خصوصا المادة 44 من قانون ذوي الاعاقة المتعلقة بالانتخابات والتشريعات وحقهم في الاقتراع.

واضافت، ان هؤلاء المتطوعين الموزعين على محافظات المملكة تدربوا على التعامل مع مختلف الاعاقات وطرق التواصل معهم اضافة الى تعليمهم بعض مصطلحات لغة الاشارة، وإعداد استبيان يبين مدى توفر الترتيبات اللازمة، والتعاون بين اللجان خلال عملية الاقتراع، والتسهيلات البيئية وتزويد الهيئة بأسماء المترجمين المعتمدين للاستعانة بهم عند الضرورة بالتعاون مع الجمعية الاولى للمترجمين، لافتة الى ان المجلس يرحب باستقبال اي ملاحظة او شكوى في حال وجودها والتعامل معها وفق القانون.

يشار الى ان قانون حقوق الاشخاص ذوي الاعاقة لسنة 2016 ووفق المادة 44 بينت الفقرة (أ) انه "لا يجوز حرمان الشخص او تقييد حقه في الاقتراع او الترشح في الانتخابات النيابية او البلدية او النقابية او اي انتخابات عامة على اساس الاعاقة او بسببها"، فيما نصت الفقرة (ب) على ان "تلتزم الهيئة المستقلة للانتخاب وفقا لتعليمات تنفيذية تصدرها بالتنسيق مع الجهات ذات العلاقة تمكن الاشخاص ذوي الاعاقة من ممارسة حقهم الانتخابي بسرية واستقلال من خلال توفير الترتيبات التيسيرية المعقولة وامكانية الوصول، بما في ذلك توفير مراكز اقتراع مهيأة ومترجمي لغة الاشارة وتمكين الاشخاص ذوي الاعاقة من الاقتراع بواسطة مرافقيهم.

بترا